لايف ستايل صحي للسيدات فوق الـ30

اجعلى السلوكيات الصحية عادة طالما لازلت صغيرة, فمن المرجح أن تتمسكي بها طوال حياتك.

ولهذه الغاية, هناك 30 لايف ستايل صحي تحتاج إليها كل امرأة بمجرد بلوغها الـ30 .. وإذا كنت قد بلغتيها بالفعل ولم تتبعي أي من هذه الخيارات, فلازال الوقت أمامك.

  • اعثري على نشاط تستمتعي به

تعمل التمارين الرياضية على تحسين مزاجك, ما يجعلك تنام بشكل أفضل, وتساعدك في الحفاظ على وزن صحي, والكثير من الأمور الإيجابية الأخرى.

ولكن إذا لم يعجبك هذا الحل, فمن غير المرجح أن تقوم فعلاً به.

تحتاج بعض الأفكار الجديدة للمحاولة الجادة.

  • اشربي المزيد من الماء

يُمكن أن يساعدك شرب الماء على إنقاص الوزن وتحسين الحالة المزاجية والمزيد.

  • اقلعي عن التدخين أو لا تبدأي من الأساس

أنت تعلم أن التدخين يزيد بشكل خطير من احتمالات الإصابة بسرطان الرئة, وقد يؤذي دماغك – وتشير الأبحاث المنشورة في عام 2012, إلى أن النساء اللواتي أقلعن عن التدخين قبل سن الـ40, زادت فترة حياتهم 10 سنوات على الأقل من أولئك الذين استمروا لما بعد الـ40.

  • الوقوف أكثر

تكشف كمية كبيرة من الأبحاث أنه كلما زاد الوقت الذي جلست فيه على الكرسي, كلما زادت مخاطر معاناتك من السمنة وأمراض القلب والسكري (وهذا هو السبب في أن بعض الناس بدأوا يحذرون من خطر “مرض الجلوس”). الأكثر رعباً, أن هذا ينطبق عليك سواء كنت تمارس التمارين الرياضية أو لا.

أضف المزيد من الحركة إلى يومك.

  • العثور على أفضل وسيلة منع الحمل (إن وجد)

نعم, هناك أسباب مشروعة للغاية لإتخاذ قرار بعدم استخدام وسائل منع الحمل – ولكن الحقيقة هو أنه من المهم اتخاذ قرار واع حول الموضوع بطريقة أو بأخرى, بدلاً من ترك نفسك لحمل غير مخطط له.

وإذا اخترت استخدام شكل ما من وسائل منع الحمل, فستحتاجي لإختيار أفضل وسيلة مناسبة لكِ من خلال التعرف على جميع الوسائل المتاحة لتحديد النسل أولاً.

  • شرب الكحول بإعتدال

إذا كنت تشبه معظم الأمريكيين, فأنت على الأرجح لا تشعر بالقلق حيال زيادة عدد كؤوس الشراب في بعض المناسبات: (عيد ميلاد – الأعياد – ما بعد الإنفصال – الساعات السعيدة المنتظمة – … إلخ) ولكن, لماذا لا ينبغي أن تتجاوز إرشادات الصحة الغذائية في الولايات المتحدة بما لا يزيد عن سبعة مشروبات أسبوعياً, وما لا يزيد عن ثلاثة مشروبات في اليوم الواحد: الزيادة عن ذلك قد يؤدي لمشاكل صحية بسيطة مثل الضعف العام وفقدان الطاقة وظهور البقع على الجلد ومشاكل كبيرة مثل السكتات الدماغية وبعض أنواع السرطان.

  • احصلي على تأمين طبي

بغض النظر عن رأيك في Affordable Care Act, تبقى حقيقة أنك تحتاج لتأمين صحي. سواء تعرضت لحادث أو تطور مرضي أو حتى الحمل, فستكون ممتناً في مرحلة ما لحصولك على تأمين طبي.

  • حب جسدك

لاحظ أننا لم نقول “عندما تصل لهدفك في الوزن” أو “إذا كنت حصلت على مجموعة جديدة من الملابس”. والحقيقة هي أن جسدك يقوم بالكثير لك, وحتى إن لم تكن متحمس لكل جزء من أجزاءه.

  • مقابلة الأصدقاء بشكل منتظم

لن يساعدك ذلك فقط على التخلص من التوتر (وهو أمر مهم للصحة العقلية والقلبية), ولكن على الأقل دراسة واحدة تمت على الحيوان, أشارت إلى أن مقابلة الأصدقاء قد تؤدي لحرق المزيد من السعرات الحرارية في جسمك. لذا, حتى عندما تكون مشغولاً أكثر الوقت, قم بترتيب موعد لمقابلة الأصدقاء – سوف تشكرك صحتك!

  • تعلمي كيف تطبخين على الأقل عدد قليل من الوجبات الصحية

تظهر الأبحاث الحديثة أنه إذا كنت تستمتع بالطعام الذي تتناوله, فمن السهل الإلتزام بخطة لتناول الطعام الصحي – سواء كانت خاصة بفقدان الوزن أو للصحة بشكل عام.

  • ابحثي عن طبيب تقتنعين بكلامه

في الآونة الأخيرة, كتبنا عن الأبحاث الجديدة التي تشير إلى أن النساء قد يكن أطباء أفضل من الرجال. بالطبع, من المستحيل تقديم معلومات واسعة النطاق عن جميع الأطباء. ولكن يُمكننا أن نخبركم بذلك: لا يهم جنس طبيبك على قدر ما تهم الراحة التي تشعرين بها معه.

نظراً لأنك عندما تحب طبيبك وتقتنع به, فمن المرجح أن تقدم له المعلومات التي يحتاج إليها, وأن تستمع إلى اقتراحاته, بل حتى تقوم بزيارته مرة واحدة في السنة.

  • تعرف على تاريخ عائلتك المرضي

لا, قد لا ترغب أمك في الحديث عن صراع والدها مع مرض القلب, أو مشاكل الصحة العقلية لخالها, لكن صحتك تعتمد على ذلك.

وكلما كنت تعرف أكثر عن التاريخ الصحي لعائلتك, كلما كنت مستعداً بشكل أفضل, كما سيكون طبيبك واعياً عند التعامل مع أي من المشكلات التي قد تحدث لك في أي وقت.

  • حفز الوعي كلما أمكن ذلك

هناك أوقات نرغب فيها جميعاً في الخروج من الإطار. التمارين الذهنية مرتبطة دائماً بمستويات أقل من التوتر, تحفيز طاقة الدماغ, وغيرها من الآثار الجانبية الإيجابية (مثل عدم تناول كيس كامل من الشيبسي دون أن ينبهك مخك لذلك).

  • قم بالكشف الدوري على نفسك

للبقاء محافظاً على صحتك, ستحتاج إلى القيام بأكثر من مجرد زيارة طبيبك العام مرة واحدة في السنة.

  • أحصل على المزيد من الجنس

كشفت الكثير من الأبحاث أن هزات الجماع تحافظ على الصحة في مستوى أفضل.

  • أحصل على جنس آمن

نعم, إن الإنشغال بممارسة الجنس أمر مليء بالمرح (وجيد لك). لكن الأمراض المنقولة بالإتصال الجنسي يُمكن أن تؤثر على خصوبتك – أو تسبب مشاكل صحية أكثر خطورة.

لذا إذا كنت تمارس الجنس مع شخص لست متأكداً تماماً من إصابته بأي مرض من الذين يتم نقلهم جنسياً, فأنت تحتاج لإستخدام الواقي. وإذا لم تكن قد تحدثت مع شريكك حول موعد آخر اختبار له, فقد حان وقت ذلك.

  • أحصل على الفيتامينات من طعامك كلما أمكن ذلك

ربطت بعض الدراسات تناول المكملات, بالتأثير السلبي على الصحة, ومؤخراً, أفضت افتتاحية نشرت في دورية حول الطب الداخلي, إلى عدم تشجيع المستهلكين على إنفاق الأموال على الفيتامينات المختلفة.

نعم, قد يوصي طبيبك بالمكملات في حالات معينة. ولكن بصفة عامة, فإن الحصول على أكبر عدد ممكن من الفيتامينات والمعادن التي تحتاجها من خلال نظامك الغذائي, هو فكرة أفضل من الإعتماد على الأدوية, لأنك ستكون أقل عرضة للقلق من التسمم.

  • حافظ على صحتك النفسية

سواء كنت تريد معرفة متى تحتاج إلى خفض مستويات التوتر لديك أو التعامل مع شيء أكثر شراً من الاكتئاب, فأن صحتك النفسية تلعب دوراً كبيراً في سعادتك اليومية ورفاهيتك بشكل عام.

إذا كنت تعاني من أعراض لأمراض نفسية, فلا تتجاهلها – أحصل على المساعدة الآن.

  • ابتعد عن الحميات المتطرفة

يقول الخبراء أن أقصى وزن يُمكن أن تهدف لخسارته بأمان في أسبوع واحد هو رطل أو أثنين.

بما أن ذلك قد يخلق عجزاً في السعرات الحرارية (بسبب الحمية أو التمارين)  بنسبة من 500-1000 سعر حراري, قد ترغب في استهلاك حوالي 1500 سعر حراري في اليوم الواحد وتكملة ذلك بتمارين منتظمة معقولة. أي شيء أكثر تطرفاً سيمنعك من الحصول على جميع العناصر الغذائية التي تحتاجها وتحويلك لحمية اليويو لأن جسمك سيتحول لوضع التجويع.

  • الحد من وقت التليفزيون

لا أحد يطلب منك إلغاء اشتراكك في Netflix. ولكن كلما قضيت وقتاً أطول أمام التليفزيون, زادت احتمالية زيادة وزنك.

بالإضافة إلى ذلك, وجدت دراسة واحدة على الأقل أن الجلوس لوقت طويل أمام التليفزيون قد يكون له تأثير سلبي على علاقاتك الإجتماعية.

لذا حدد عدد أقل من الدقائق لتقضيها أمام التليفزيون, واستخدم وقت الفراغ لتبقى أكثر نشاطاً.

  • التخلص من ذنب تناول الطعام

ليس من السهل الجلوس حول الغلاف الخالي لقطعة الشيكولاتة التي أكلتها وتأنيب نفسك, بل قد يؤدي هذا لتخريب أي أهداف لخسارة الوزن لديك. والحقيقة هي أنه لا بأس من تناول الأطعمة السكرية أو الدهنية من حين لآخر, وحتى إذا وجدت نفسك تسرف في بعض الأحيان, فإن التغلب عليها لن يساعدك في شيء.

  • احمي قلبك

40% من النساء نادراً ما يعطين قلبهن الإهتمام الصحيح, وفقاً لإستطلاع أجرته منظمة صحة المرأة, وجمعية القلب الأمريكية AHA وWeekend Today.

وبإختصار, تموت امرأة من بين أربع نساء بسبب أمراض القلب, وبالتالي فإن الإجراءات التي تتخذها الآن للحفاظ على مؤشر صحة قلبك, يُمكن أن يكون الفارق بين الحياة والموت.

  • تجنب المواد الكيميائية الضارة

صحيح أنه ليست هناك أدلة قاطعة حول الآثار طويلة الأجل للتعرض للمواد الكيميائية المختلفة, بما في ذلك الـBPA. لكننا نأمل أنه من نافلة القول أنه من الأفضل أن لا نتعرض لهذا النوع من المواد الخطيرة بشكل منتظم.

  • احصل على تطعيم الأنفلونزا

عندما تكون صغيراً وكسلاناً, قد تخاطر بعدم الحصول على الحقنة, ولكن بمجرد بلوغ الثلاثين, لا يوجد لديك عذر.

لا تحصل عليها لصحتك أنت فقط, حتى لو لم تصاب بالأنفلونزا, فقد تنقلها لشخص آخر.

  • اجلس في المنزل عندما تكون مريضاً

ما يقرب من أربعة إلى خمسة أشخاص يقولون أنهم يذهبون للعمل أثناء المرض, حتى لو كانوا يعلمون أن مرضهم هذا مُعدي. لا تكرر هذه العادة وتنشر البرد والأنفلونزا على الجميع.

  • اخرج للتنزه بإنتظام

النساء اللواتي يقضين المزيد من الوقت في المساحات الخضراء أكثر سعادة, وأكثر صحة, وأكثر إبداعاً, لكن هناك زيادة في الآونة الأخيرة في ما يطلق عليه الأطباء “اضطراب نقص الطبيعة”.

  • تشاجر قليلاً مع شريكك

وجد بحث جديد أن الأشخاص الذين لا يشعرون بأنهم مدعومون من قبل شريكهم, معرضون بنسبة أكبر للإصابة بتصلب الشريان التاجي, أو الشرايين الداعمة التي تحد من تدفق الدم إلى القلب.

يحصل ذلك في الأوقات التي تشعر فيها أنه يجب عليك أن تثبت لشريكك أنك على صواب, لكن الأمر لا يستحق كل ذلك.

  • ابتعد عن الإنترنت

تشير العديد من الدراسات إلى أن استهلاك الكثير من الوقت لتصفح الإنترنت عبر الجوال, قد يعطل نظام النوم لديك.

زادت الأبحاث المرتبطة الأخرى من أن استخدام الهاتف الخلوي يتسبب في تدهور اللياقة البدنية, وأن عدد أصدقائك على الفيس بوك يتوافق مع مستوى التوتر لديك.

لذا من الأفضل أن تسجل الخروج كلما أمكنك ذلك – ستكون أفضل حالاً.

  • سجل 7-8 ساعات من النوم كل ليلة

لا يقتصر الأمر على قطع سكونك, بل يتسبب أيضاً في مجموعة من المشاكل الصحية.

  • اغفر لنفسك الأخطاء

لا أحد على صواب 100% دائماً, فلا تعاقب نفسك على الأخطاء الطفيفة فذلك لن يساعدك في أي شيء.

في الواقع, تكشف كمية متزايدة من الأبحاث أن التعاطف الذاتي أمر حيوي لرفاهيتك العقلية.